إنتاج الذهب في زيمبابوي يتراجع 15% على أساس سنوي بـ2023

المصدر : البورصة

أفاد تقرير حكومي بأن إنتاج الذهب في زيمبابوي قد شهد تراجعًا بنسبة 15% على أساس سنوي خلال العام الماضي 2023، بعد أن سجلت البلاد إنتاجًا قياسيًا في عام 2022 بلغ 35 طنًا.

وفي تفاصيل التقرير الصادر عن شركة “فيديليتي جولد” الحكومية، المسؤولة عن تكرير إنتاج الذهب في زيمبابوي، أشار إلى أن إنتاج الذهب في عام 2023 قل إلى 30.1 طن فقط. ويُعتبر هذا الأمر فشلاً في تحقيق هدف هراري الحكومية للعام الماضي، الذي كان يهدف إلى الوصول بإنتاج الذهب إلى 40 طنًا بعد ذروة الإنتاج في عام 2022.

لم تصدر أي تفسيرات رسمية حتى الآن لأسباب هذا الأداء الضعيف في إنتاج الذهب في زيمبابوي خلال العام الماضي. يرجح محللون وخبراء اقتصاد أن هذا الانخفاض قد يعزى إلى تأثير التوقف المستمر للإنتاج في المناجم الصناعية، بالإضافة إلى شراء جزء من الذهب بالعملة المحلية من قِبل عمال المناجم، مما دفع إلى زيادة قنوات التصدير غير الرسمية.

وتأثرت الحكومة أيضًا بشكل سلبي من عدم تحقيق هدفها المستهدف، حيث كان من المتوقع أن يُسهم قطاع التعدين في تحقيق إيرادات سنوية بقيمة 12 مليار دولار بحلول عام 2023، وكانت تتوقع حصول 4 مليارات دولار من قطاع الذهب.

تجدر الإشارة إلى أن زيمبابوي تحتل مكانة بارزة بفضل احتياطاتها الكبيرة من الذهب وكانت واحدة من الدول الأفريقية الرائدة في إنتاج هذا المعدن. ومع ذلك، بسبب الأزمة الاقتصادية الطويلة والقيود البيروقراطية، فإن زيمبابوي تواجه صعوبة في جذب المستثمرين للاستفادة من مواردها الذهبية.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر