ارتفاع اسعار الذهب في مصر مجددا

المصدر : موقع صدي البلد

: تشهد أسعار الذهب تذبذبًا قويًا في السوق المحلي خلال الفترة الحالية. فقد ارتفعت الأسعار إلى مستوى قياسي بلغ 2800 جنيه لعيار 21 خلال الأسابيع القليلة الماضية. ومن ثم، انخفضت الأسعار بشكل حاد لتصل إلى 2200 جنيه للجرام، وبعد ذلك عاودت الارتفاع مرة أخرى إلى مستوى 2410 جنيهات.ووفقًا لتوضيحات هاني ميلاد، رئيس شعبة الذهب باتحاد الغرف التجارية، هناك عدة أسباب لما يحدث في سوق الذهب من ارتفاعات وانخفاضات متتالية. قد تكون بعض هذه الأسباب كالتالي:العوامل الاقتصادية: يمكن أن تؤثر التغيرات في الاقتصاد المحلي والعالمي على أسعار الذهب. على سبيل المثال، التضخم، الفائدة الرئيسية، العملة، والأوضاع الاقتصادية العامة يمكن أن تلعب جميعها دورًا في تقلبات الأسعار.الطلب والعرض: يتأثر سوق الذهب بالعرض والطلب على المستوى المحلي والعالمي. إذا كان هناك زيادة في الطلب على الذهب، فمن المحتمل أن ترتفع الأسعار، وعلى العكس من ذلك إذا كان هناك تراجع في الطلب.السياسة والاستقرار: التوترات السياسية والاستقرار العام في البلاد والعالم يمكن أن تؤثر على أسعار الذهب. عندما يكون هناك عدم استقرار سياسي أو اقتصادي، قد يلجأ المستثمرون إلى الاستثمار في الذهب كملاذ آمن، مما يزيد من الطلب عليه ويؤدي إلى زيادة الأسعار.التكنولوجيا والصناعة: يتم استخدام الذهب في العديد من الصناعات، مثل صناعة الإلكترونيات والمجوهرات. إذا كان هناك طلب قوي من هذه الصناعات، فمن الممكن أن يزيد ذلك من الأسعار.تلك هي بعض الأسباب المحتملة لتذبذب أسعار الذهب في السوق المحلي. ينصح دائمًا بمراقبة التطورات الاقتصادية والسياسية والأخبار المتعلقة بالذهب لفهم التغيرات في السوق واتخاذ قرارات استثمارية مستنيرة[1:50 pm, 24/05/2023] Mohamed: في تصريحاته، أشار هاني ميلاد إلى أن قرار إعفاء الذهب من الجمارك أثر بشكل إيجابي على السوق، حيث ساهم في تحقيق توازن بين العرض والطلب وتراجعت الأسعار بشكل كبير. تراوحت الأسعار بين 2800 جنيه و2200 جنيه، وهذا الانخفاض في الأسعار أدى إلى تهدئة في حالة الشراء، حيث بدأت الناس تبيع الذهب خوفًا من الخسارة. ومع استمرار هبوط السعر، زادت حركة الشراء، وتم رفع السعر قليلاً إلى 2400 جنيه للعيار 21.ويأتي هذا القرار من مجلس الوزراء الذي قرر إعفاء واردات الذهب من الجمارك والرسوم لمدة 6 أشهر، باستثناء الضريبة على القيمة المضافة بنسبة 14%. وأشارت تلك القرارات أيضًا إلى استثناء اللؤلؤ الطبيعي والمزروع، والأحجار الكريمة وشبه الكريمة المركبة والمرصعة على الحلي والمجوهرات من هذا الإعفاء.من جانبه، أكد الشحات الغتوري، رئيس مصلحة الجمارك، أنه لا توجد مشكلة في دخول الذهب المتعلق بالاستخدام الشخصي إلى مصر، طالما لم يكن مبالغا فيه بشكل واضح. وأضاف أنه يجب على الأشخاص الكشف عن الذهب الذي يحملونه وعدم إخفائه، وأنه ليس شرطًا وجود فاتورة شراء لدخول الذهب إلى مصر. وأوضح أنه يتم احتساب الضريبة على الذهب وفقًا لبروتوكول مع شعبة الذهب، ولا يلزم وجود فاتورة شراء لذلكنقلا عن موقع صدي البلد

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر