استقرار الذهب على الرغم من تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني

المصدر : اقتصاد الشرق

تواصل أسعار الذهب استقرارها لليوم الثاني على التوالي، ويُلاحظ أن المستثمرين يدرسون تأثير التعافي البطيء للاقتصاد الصيني على النمو العالمي، وفي الوقت نفسه يتلقون إشارات بأن بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي قد يقترب من إنهاء دورة تشديد السياسة النقدية.

وحذرت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين من آثار محتملة للتباطؤ في اقتصاد الصين، رغم أنها أكدت عدم توقع حدوث ركود في الولايات المتحدة. هذا التفاؤل يجعل المستثمرين يتوقعون أن بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي قد يتوقف قريبًا عن زيادة أسعار الفائدة، مما يؤثر إيجابيًا على أداء الذهب الذي لا يُدر فائدة.

يتوقع مضاربو عقود المقايضات أن يكون هناك زيادة في سعر الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس عند اجتماع بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي في وقت لاحق من هذا الشهر.

فيما يتعلق بأسعار الذهب، فإنها تسجل استقرارًا طفيفًا لتصل إلى 1954.81 دولار في تمام الساعة 8:15 صباحًا بتوقيت سنغافورة، بعد أن ارتفعت بنحو 2% تقريبًا خلال الأسبوعين الماضيين. بينما تراجعت أسعار الفضة والبلاتين والبلاديوم.

نقلا عن اقتصاد الشرق

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر