التقرير اليومي للذهب عالميا من جولد بيليون13/11/2023

المصدر : جولد بيليون

أسعار الذهب تستمر في التداولبالقرب من أدنى مستوياتها في 3 أسابيع، وذلك في ظل استمرار الضغط السلبي الناتج عنتمسك الفيدرالي الأمريكي بالتشديد النقدي ووجود خيار رفع أسعار الفائدة علىالطاولة، بينما تنتظر الأسواق هذا الأسبوع بيانات التضخم الأمريكية لمعرفة آخرتأثيرات سياسة الفيدرالي على مستويات التضخم.

انخفضت أسعار الذهب الفوري خلالجلسة اليوم الاثنين بنسبة 0.1% ليتداول وقت كتابة التقرير عند المستوى 1937 دولارللأونصة، وذلك بعد ان سجل الذهب أدنى مستوى اليوم عند 1934 دولار للأونصة.

الأسبوع الماضي شهد انخفاض في سعرالأونصة العالمية بنسبة 2.7% لتفقد 54 دولار من قيمتها ليعد أسوأ هبوط في سعرالذهب منذ أكثر من شهر.

الدولار الأمريكي يشهد استقراربالقرب من أعلى مستوياته في أسبوع وفقاً لمؤشر الدولار، وذلك في ظل الدعم الذييحصل عليه الدولار من سياسة التشديد النقدي للبنك الفيدرالي، بعد حديث رئيس البنكجيروم باول الأسبوع الماضي الذي أظهر تمسكه بسياسة التشديد النقدي وإبقاء خيار رفعالفائدة متاح.

تنتظر الأسواق هذا الأسبوع صدوربيانات أسعار المستهلكين عن شهر أكتوبر في الولايات المتحدة الأمريكية، وهي بياناتالتضخم الرئيسية والتي من شأنها أن تظهر التحديث الأخير في وضع التضخم في ظلمحاربة الفيدرالي للتضخم المستمرة حتى الآن والتي تضع ضغط سلبي مستمر على أسعارالذهب.

المتوقع أن يتراجع مؤشر أسعارالمستهلكين إلى 0.1% على المستوى الشهري من القراءة السابقة 0.4%، وأن يظهر المؤشرالسنوي ارتفاع بنسبة 3.3% مقارنة مع القراءة السابقة 3.7%.

انخفاض مؤشر التضخم بأكثر منالمتوقع من شأنه أن يزيد التوقعات بانتهاء التشديد النقدي من قبل البنك الفيدرالي،وهو ما سيدفع الأسواق إلى تسعير جديد في مستقبل الفائدة الأمريكي بغض النظر عنتصريحات أعضاء البنك ورئيسه الأسبوع الماضي.

الذهب لم يتفاعل مع قرار تخفيضوكالة موديز للنظرة المستقبلية للولايات المتحدة

قامت وكالة موديز للتصنيفالائتماني بتخفيض النظرة المستقبلية للتصنيف الائتماني للولايات المتحدة إلى سلبيةبعد أن كانت مستقرة، لتبقي على التصنيف الائتماني عند أعلى معدل له Aaa.

وأشارت الوكالة أن السبب الرئيسيوراء تخفيض النظرة المستقبلية يرجع إلى تزايد المخاطر السلبية بشأن الدينوالائتمان الأمريكي في ظل ارتفاع أسعار الفائدة وضعف تدابير السياسة المالية فيخفض الإنفاق الحكومي وزيادة معدل إيرادات الدولة.

وتتوقع موديز استمرار العجزالمالي في الولايات المتحدة بشكل كبير ما يعمل على ضعف قدرة الدولة على تحملالديون.

كان من المفترض أن يعمل هذا علىدعم أسعار الذهب في ظل توجه الأسواق إلى الملاذ الآمن، ولكن في النهاية لم يتأثرالذهب بهذا الخبر في ظل تركيز الأسواق الأكبر على بيانات التضخم الأمريكية التيتصدر يوم غد.

الجدير بالذكر أن الولاياتالمتحدة تواجه خطر اغلاق الحكومة يوم 18 نوفمبر في حال فشل الكونجرس الأمريكي فيالتوصل لاتفاق بين حزبيه للموافقة على خطط للإنفاق الحكومي، وحتى الآن لا توجدمؤشرات على التوصل لاتفاق موحد.

هذا وقد تسببت هذه المخاوف فيعمليات بيع على سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات، وهو ما تسبب في المقابل فيارتفاع العائد عليها، ليسجل العائد اليوم أعلى مستوى في أسبوع عند 4.668%.

ارتفاع عوائد السندات الأمريكيةيزيد من تكلفة الفرصة البديلة للذهب الذي لا يقدم عائد لحائزيه مقارنة مع السنداتالتي تقدم عائد متزايد خلال هذه الفترة.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر