التقرير اليومي للذهب عالميا من جولد بيليون18/5/2024

المصدر : جولد بيليون

شهدت أونصة الذهب العالمي تسجيل
أسبوع قياسي خلال الأسبوع الماضي لتسجل أعلى مستوى منذ 5 أسابيع، وذلك بدعم من
تراجع بيانات التضخم الأمريكية بالإضافة إلى إجراءات التحفيز الصينية التي زادت من
الطلب على الذهب والسلع بشكل عام منذ كون الصين أكبر مستهلك للسلع في العالم.

ارتفع سعر الذهب الفوري خلال
الأسبوع الماضي بنسبة 2.3% ليسجل أعلى مستوى منذ 5 أسابيع عند 2422 دولار للأونصة،
قبل أن يغلق تداولات الأسبوع عند المستوى 2414 دولار للأونصة.

يعد هذا ارتفاع للأسبوع الثاني
على التوالي في مستويات الذهب ليرتفع منذ بداية شهر مايو بنسبة 5.6% ويقترب من
أعلى مستوى تاريخي سجله في 12 ابريل الماضي عند 2431 دولار للأونصة.

اغلاق الذهب تداولات الأسبوع فوق
المستوى 2400 دولار للأونصة يفتح الباب أمام المزيد من المكاسب خلال الفترة
القادمة، خاصة بعد الدعم الذي حصل عليه المعدن النفيس من تزايد التوقعات بخفض
الفيدرالي لأسعار الفائدة مرتين هذا العام بعد تراجع معدلات التضخم الأمريكية في
ابريل الماضي.

ارتفاع أسعار الذهب يأتي في ظل
انخفاض مستويات الدولار الأمريكي خلال الأسبوع الماضي بنسبة 0.8%، وذلك على الرغم
من تصريحات عدد من أعضاء البنك الفيدرالي أن بيانات التضخم الأخيرة غير كافية
لقيام البنك الفيدرالي باتخاذ قرار خفض أسعار الفائدة.

يوم أمس الجمعة ارتفع سعر الذهب
الفوري بنسبة 1.6% وذلك بعد أخبار عن قيام الصين بالإعلان عن تحفيز نقدي ضخم من
خلال بيع ما قيمته تريليون يوان (138 مليار دولار) من السندات السيادية طويلة
الأجل.

لم يتم الكشف بعد عن تفاصيل حول
كيفية توزيع الأموال، ومن المحتمل أن تذهب بعض الأجزاء نحو شراء المنازل غير
المباعة أو دعم القطاعات الاستراتيجية، بما في ذلك أشباه الموصلات والتصنيع عالي
التقنية والمشاريع الاستثمارية. ومن المتوقع أن تكون السندات أرخص بمقدار 20 إلى
40 نقطة أساس من عائد التمويل الحالي.

التحفيز الضخم من قبل الصين عمل
على ارتفاع أسعار الذهب والفضة والسلع الأخرى بشكل كبير، منذ كون الصين هي أكبر
مستهلك للذهب والسلع في العالم، ومثل هذا التحفيز سيعمل على زيادة الطلب على مختلف
السلع.

أظهر مؤشر السلع S&P GSCI الذي يقيس
أداء السلع ومن ضمنها الذهب ارتفع يوم أمس بنسبة 1% ليسجل أعلى مستوى منذ أسبوعين،
وهو أعلى ارتفاع يومي منذ 24 ابريل الماضي.

من جهة أخرى فقد ارتفعت حيازات
صناديق الاستثمار المدعومة بالذهب في الصين خلال شهر ابريل إلى 84 طن ذهب من 17
طن، حيث اجتذبت الصناديق 1.3 مليار دولار في ابريل وهو أقوى شهر في اجتذاب
الاستثمارات على الاطلاق.

وبالرغم من تراجع مشتريات الصينين
من المشغولات الذهبية بسبب ارتفاع الأسعار إلا أن قوة الاستثمار في الذهب عوضت ضعف
المشتريات، هذا بالإضافة إلى البنك المركزي الصيني الذي استمر في شراء الذهب للشهر
الـ 18 على التوالي.

فقد قام البنك المركزي الصيني في
ابريل بإضافة 2 طن من الذهب إلى احتياطاته وهو أبطأ ارتفاع في مشتريات البنك منذ
أن استأنف المركزي الصيني الإعلان عن مشتريات الذهب في نوفمبر 2022.

يبلغ إجمالي احتياطيات الصين
الرسمية من الذهب الآن 2264 طن، وتمثل 4.9% من إجمالي احتياطيات البلاد من النقد
الأجنبي، وهي أعلى نسبة على الإطلاق للذهب. وفقا لمجلس الذهب العالمي جمعت الصين حتى
الآن في عام 2024 29 طنا من الذهب، وخلال الأشهر الثمانية عشر الماضية زادت حيازات
الذهب بمقدار 316 طنًا أو 16٪.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر