التقرير اليومي للذهب عالميا من جولد بيليون31/5/2024

المصدر : جولد بيليون

استقر سعر أونصة الذهب العالميخلال تداولات اليوم الجمعة في ظل ترقب الأسواق لصدور بيانات التضخم الأمريكية فيوقت لاحق اليوم، وبالرغم من تداول الذهب بعيداً عن أعلى مستوى تاريخي سجله، إلاأنه في طريقه إلى تسجيل ارتفاع للشهر الرابع على التوالي.شهد سعر الذهب الفوري تذبذب خلالتداولات اليوم حول المستوى 2340 دولار للأونصة بعد ان سجل أعلى مستوى عند 2347دولار للأونصة وأدنى مستوى عند 2337 دولار للأونصة ليتداول وقت كتابة التقرير عندالمستوى 2341 دولار للأونصة.يأتي هذا بعد أن سجل الذهب أدنىمستوى منذ قرابة 3 أسابيع خلال جلسة الأمس عند 2322 دولار للأونصة قبل أن يغلق علىارتفاع.تراجع الدولار الأمريكي يوم أمسمن أعلى مستوياته منذ أسبوعين وذلك بعد بيانات الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي عنالربع الأول، التي جاءت أضعف من المتوقع، مما تسبب في الضغط السلبي على الدولارليفتح الباب أمام أسعار الذهب لتجد بعض الراحة وتغلق على ارتفاع يوم أمس.تعافي الذهب يوم أمس كان محدودبشكل كبير بسبب انتظار الأسواق لصدور بيانات التضخم الأمريكية خلال جلسة اليوم،حيث يصدر مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي عن شهر ابريل، والذي يعد مقياس التضخمالمفشل لدى البنك الفيدرالي الأمريكي.الجدير بالذكر أن الذهب يتداولحالياً بأقل من أعلى مستوى تاريخي سجله هذا الشهر عند 2450 دولار للأونصة بأكثر من100 دولار، وذلك بعد أن تسببت المخاوف من بقاء أسعار الفائدة الأمريكية مرتفعةلفترة أطول من الوقت في عمليات بيع لجني الأرباح على أسعار الذهب.بالرغم من هذا نجد أن سعر الذهبلا يزال في طريقه إلى تسجيل ارتفاع خلال شهر مايو بنسبة 2.5% ليعد ارتفعا للشهرالرابع على التوالي في أطول سلسلة ارتفاع شهري منذ الارتفاع من ابريل 2020 وحتىيوليو 2020.حذرت سلسلة من أعضاء البنكالاحتياطي الفيدرالي في الأسابيع الأخيرة من أن البنك الفيدرالي ليس لديه ثقةكبيرة في البدء في خفض أسعار الفائدة وسط بيانات التضخم المتماسكة التي تصدر عنالولايات المتحدة.وفي الوقت نفسه نجد أن توقعاتالأسواق تشير لجوء البنك الفيدرالي إلى خفض الفائدة مرة واحدة على الأقل هذاالعام. ونتج عن هذا تذبذب وتقلب في أسعار الذهب العالمي بسبب اختلاف التوقعات.من المرجح ان تساهم بيانات التضخمالأمريكية التي تصدر اليوم في تحديد توجه الأسواق بشأن مستقبل أسعار الفائدة،وبالتالي سيعمل هذا على تحديد توجه أسعار الذهب خلال الفترة القادمة.الجدير بالذكر أن توقعات الفائدةالأمريكية تساهم في التأثير على تحركات أسعار الذهب خاصة في ظل تصريحات أعضاءالفيدرالي التي ساهمت في دفع سعر الذهب إلى التراجع، ولكن في المقابل هناك دعممستمر من عمليات شراء الذهب من قبل البنوك المركزية العالمية.فقد قام البنك المركزي الهنديبنقل ما يزيد قليلا عن 100 طن من الذهب من المملكة المتحدة إلى خزائنه المحلية، وأشارتقرير إن كمية مماثلة من الذهب قد تصل إلى البلاد في الأشهر المقبلة وقد تكون هذهالخطوة لأسباب لوجستية وتخزين متنوع.احتفظ البنك الاحتياطي الهندي بـ 822.10طنًا من الذهب في نهاية مارس الماضي، منها 408.31 طن تم الاحتفاظ بها بشكل محلي.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر