التقرير اليومي للذهب عالميا من جولد بيليون 5/2/2024

المصدر : جولد بيليون

تراجعت أسعار الذهب العالمي بشكلكبير مع بداية تداولات الأسبوع، وذلك في ظل ارتفاع مستويات الدولار الأمريكي لأعلىمستوياته في شهرين إلى جانب ارتفاع عوائد السندات الأمريكي، يأتي هذا بعد تقريرالوظائف القوي خلال الأسبوع الماضي بالإضافة إلى تصريحات من رئيس الفيدراليالأمريكي.سجل السعر الفوري لأونصة الذهبالعالمي أدنى مستوى في أسبوع خلال جلسة اليوم الاثنين عند المستوى 2021 دولارللأونصة، لتنخفض بنسبة 0.8% عن سعر الافتتاح عند 2039 دولار للأونصة ليتداول وقتكتابة التقرير عند المستوى 2023 دولار للأونصة.خلال الأسبوع الماضي استطاع الذهبأن يسجل ارتفاع بنسبة 1% وذلك بعد أن فقد نصف مكاسبه تقريباً ليغلق عند المستوى2039 دولار للأونصة بعد أن كان قد سجل أعلى مستوى في شهر عند 2065 دولار للأونصة.يرجع هذا إلى انخفاض الذهب يومالجمعة الماضية بنسبة 0.7% ليفقد 15 دولار من قيمته بعد تقرير الوظائف الأمريكي عنشهر يناير والذي أظهر تعيين وظائف جديدة بمقدار 353 ألف وظيفة بأعلى من التوقعات187 ألف والقراءة السابقة التي تم تعديلها إلى 333 ألف من 2016 ألف.خسائر الذهب ناتجة عن قوة تقريرالوظائف الأمريكي والتي أظهرت مرونة مستمرة في أكبر اقتصاد في العالم مما يمنح البنكالاحتياطي الفيدرالي مجالًا أكبر للحفاظ على أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول.هذا وقد صرح رئيس البنك الفيدراليجيروم باول في مقابلة أجريت معه يوم أمس إن البنك سيظل حذرًا في النظر في أي تخفيفنقدي هذا العام، وأن مرونة الاقتصاد الأمريكي تمنحه مساحة أكبر لإبقاء أسعارالفائدة مرتفعة لفترة أطول.كررت تعليقاته إلى حد كبير ما جاءفي اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي الأسبوع الماضي، بأنه ليس في عجلة من أمرهللبدء في تخفيف السياسة النقدية أو خفض الفائدة.تسبب هذا في تغير رهانات الأسواقبالنسبة لأسعار الفائدة الأمريكية بشكل كامل، فقد تراجعت توقعات خفض الفائدة فيمارس القادم إلى 14%، كما استمر تقليص الأسواق لتوقعاتهم لخفض الفائدة في مايوالقادم إلى 52%، وفي المقابل تتزايد التوقعات أن يبدأ الفيدرالي في خفض الفائدة معبداية النصف الثاني من العام.إن احتمال ارتفاع أسعار الفائدةلفترة أطول لا يبشر بالخير بالنسبة للذهب، نظرا لأن ارتفاع أسعار الفائدة يؤدي إلىارتفاع تكلفة الفرصة البديلة لشراء السبائك. وعلى الرغم من ذلك شهد المعدن النفيسبعض الدعم في الجلسات الأخيرة من زيادة الطلب على الملاذ الآمن، خاصة وسط التوتراتالجيوسياسية في الشرق الأوسط.في المقابل ارتفع الدولارالأمريكي مقابل العملات الأخرى وسجل أعلى مستوى منذ شهرين وفقاً لمؤشر الدولار،ليسجل ارتفاع اليوم بنسبة 0.2% وذلك بعد أن ارتفع يوم الجمعة الماضية بنسبة 1%.بالإضافة إلى هذا ارتفع العائدعلى السندات الحكومية الأمريكية لأجل 10 سنوات خلال تداولات اليوم بنسبة 1.5%لتسجل أعلى مستوى في أسبوع عند 4.100%، الأمر الذي زاد من الضغط السلبي على أسعارالذهب مع بداية تداولات الأسبوع.لجنة تداول السلع الآجلة (COT) تظهرانخفاض في كل من عقود شراء وبيع الذهبأظهر تقرير التزامات المتداولينالمفصّل الصادر عن لجنة تداول السلع الآجلة، والذي يُظهر وضع المضاربة على الذهب للأسبوعالمنتهي في 30 يناير، حيث انخفضت عقود شراء الذهب بمقدار 35264 عقد مقارنة معالتقرير السابق، كما انخفضت عقود بيع الذهب بمقدار 35156 عقد مقارنة مع التقريرالسابق.البيانات المتأخرة الصادرة عنتقرير لجنة تداول السلع الآجلة (COT) تظهر انخفاض في عقود شراء وبيع الذهب ممايعني عدم يقين الأسواق في أوضاع الاستثمار في الذهب حالياً، يأتي هذا بسبب عدمالاستقرار في توقعات الأسواق بشأن مستقبل أسعار الفائدة الأمريكية وهو ما ينعكسعلى الطلب الغير واضح على الذهب.قلص المضاربون الكبار وصناديقالاستثمار المدارة من مشترياتهم للعقود الآجلة للذهب للأسبوع الرابع على التوالي.ومع تكرار رئيس الفيدرالي جيروم بأول لنية البنك خفض الفائدة ثلاث تخفيضات لهذاالعام، يظل الأمر محل جدل حول ما إذا كان الذهب يمكن أن يرتفع من المستوياتالحالية لتحقيق أهداف صاعدة على المدى القصير.الأسواق تراهن حالياً على تخفيضفي أسعار الفائدة الأمريكية بمقدار 100 نقطة أساس خلال عام 2024، بأقل من توقعاتهمالسابقة بانخفاض 150 نقطة أساس والتي كانت متواجدة يوم الاثنين الماضي الأمر الذييدل على مدى تغير توقعات الأسواق.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر