التقرير اليومي للذهب عالميا من جولد بيليون 12/3/2024

المصدر : جولد بيليون

Normal
0

false
false
false

EN-US
X-NONE
AR-SA

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt;
mso-para-margin-top:0in;
mso-para-margin-right:0in;
mso-para-margin-bottom:8.0pt;
mso-para-margin-left:0in;
line-height:107%;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;
mso-font-kerning:1.0pt;
mso-ligatures:standardcontextual;}

شهد سعر أونصة الذهب العالمي
تراجع خلال تداولات اليوم الثلاثاء بعد تداولها بداية الأسبوع بالقرب أعلى مستوى
تاريخي تم تسجيله، يأتي هذا التراجع قبل صدور بيانات التضخم الأمريكية التي قد تعطي
المزيد من الوضوح للأسواق بشأن الموعد الذي قد يبدأ فيه البنك الفيدرالي الأمريكية
في خفض أسعار الفائدة.

تراجع سعر الذهب الفوري اليوم
الثلاثاء بنسبة 0.2% ليتداول وقت كتابة التقرير عند المستوى 2177 دولار للأونصة
بعد أن كان قد سجل افتتح جلسة اليوم عند المستوى 2182 دولار للأونصة، وكان قد سجل
أعلى مستوى منذ بداية الأسبوع عند 2189 دولار للأونصة.

الارتفاع المتواصل في أسعار الذهب
لـ 9 جلسات متتالية وتسجيله أعلى مستوى تاريخي نهاية الأسبوع الماضي عند 2195
دولار للأونصة، دفع المستثمرين إلى بعض عمليات البيع من أجل جني الأرباح وتعديل
المراكز وذلك قبل صدور بيانات التضخم الأمريكية في وقت لاحق من جلسة اليوم.

ينصب تركيز الأسواق الآن بشكل
مباشر على بيانات مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكية الرئيسية، للحصول على مزيد من
الإشارات حول المسار المحتمل لأسعار الفائدة. ومن المتوقع أن تظهر القراءة أن
التضخم ظل ثابتًا في فبراير، وأعلى بكثير من الهدف السنوي للبنك الاحتياطي
الفيدرالي البالغ 2٪.

السبب وراء اهتمام الأسواق
ببيانات التضخم اليوم أن عدد كبير من أعضاء البنك الاحتياطي الفيدرالي وأبرزهم
رئيس البنك جيروم باول صرحوا إن توقيت وحجم أي تخفيضات في أسعار الفائدة هذا العام
سيكون مرتبطًا بشكل وثيق بمسار التضخم.

ومن المتوقع أيضًا أن تقدم بيانات
التضخم مزيدًا من الاتجاه للأسواق بعد الإشارات المتضاربة إلى حد كبير من بيانات تقرير
الوظائف الأسبوع الماضي.

هذا وقد استطاع الدولار الأمريكي
الارتفاع منذ بداية الأسبوع بشكل طفيف بعد الانخفاض الكبير الذي شهده خلال الثلاث
أسابيع الماضية، وتسجيله أدنى مستوى منذ قرابة شهرين بسبب تزايد التوقعات في
الأسواق أن البنك الفيدرالي سيقوم بخفض الفائدة في يونيو.

تصريحات رئيس الفيدرالي باول أمام
اللجنة المصرفية للكونجرس الأمريكي خلال الأسبوع الماضي، أشار إلى أن التضخم يقترب
من المستويات المطمئنة للبنك الفيدرالي، والتي معها يستطيع اتخاذ قرار خفض
الفائدة.

بالإضافة إلى بيانات الوظائف التي
أظهرت ارتفاع معدل البطالة الأمريكية وتراجع مستويات الأجور، تسبب هذا في تزايد
توقعات الأسواق بشأن خفض الفائدة في يونيو لتضع احتمال بنسبة 75% لحدوث هذا.

رابطة سوق سبائك الذهب في لندن (LBMA) وهي رابطة
تجارية دولية تمثل السوق العالمي لسبائك الذهب والفضة التي لديها قاعدة عملاء
عالمية. أظهرت في تقرير لها أنه مع نهاية شهر فبراير 2024 انخفضت كمية الذهب
المحتفظ بها في خزائن لندن إلى 8562 طن منخفضة بنسبة 0.8% عن الشهر السابق، لتصل
قيمته إلى 563.7 مليار دولار.

تدل هذه البيانات على قدرة لندن
لدعم سوق التداول اللحظي للذهب ومع هذا التراجع في مخزونات الذهب فإن هذا يعني استمرار
تراجع الطلب الاستثماري على الذهب على الرغم من ارتفاع المضاربات على عقود شراء
الذهب إلى مستويات تاريخية.

مجلس الذهب العالمي أصدر أيضاً
بيانات بخصوص التدفقات النقدية لدى صناديق الاستثمار المدعومة بالذهب، ليظهر تسجيل
صافي خروج للتدفقات النقدية والاستثمارات من الصناديق خلال الأسبوع المنتهي في 8
مارس بمقدار – 8.5 طن ذهب.

للأسبوع العاشر على التوالي تشهد
التدفقات النقدية خروج من صناديق الذهب وخلال شهري يناير وفبراير سجلت الصناديق
خروج استثمارات بما قيمته 100 طن من الذهب.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر