التقرير اليومي للذهب محليا من جولد بيليون 17/4/2024

المصدر : جولد بيليون

Normal
0

false
false
false

EN-US
X-NONE
AR-SA

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt;
mso-para-margin-top:0in;
mso-para-margin-right:0in;
mso-para-margin-bottom:8.0pt;
mso-para-margin-left:0in;
line-height:107%;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;
mso-font-kerning:1.0pt;
mso-ligatures:standardcontextual;}

تشهد أسعار الذهب المحلي تذبذب
وتحركات في نطاق سعري في ظل التذبذب الحالي في سعر أونصة الذهب العالمي، بالإضافة
إلى استقرار سعر صرف الدولار في البنوك الرسمية، الأمر الذي يدل على تتبع سعر
الذهب المحلي لحركة السعر العالمي خلال الفترة الحالية.

افتتح الذهب عيار 21 الأكثر
شيوعاً تداولات اليوم الأربعاء عند المستوى 3260 جنيه للجرام ليتداول عند نفس
المستوى وقت كتابة التقرير، وذلك بعد أن انخفض يوم أمس بمقدار 5 جنيهات ليغلق عند
المستوى 3255 بعد أن افتتح جلسة الأمس عند المستوى 3260 جنيه للجرام.

التذبذب الحالي في سعر الذهب
المحلي ناتج عن التحركات العرضية في سعر الذهب العالمي منذ بداية الأسبوع،
بالإضافة إلى استقرار سعر صرف الدولار مقابل الجنيه في البنوك الرسمية والذي يستقر
حالياً عند متوسط 48.70 جنيه لكل جرام.

سعر الذهب المحلي عاد إلى
الارتباط بسعر الذهب العالمي من جديد حيث يتم تسعير الذهب المحلي بسعر دولار تحوطي
يقترب كثيرا من سعر صرف الدولار في البنوك الرسمية، وهو الأمر الذي يعكس استقرار
الأسواق خلال الفترة الحالية في ظل استقرار سعر الصرف.

من جهة أخرى ارتفع الطلب على
الذهب المحلي خلال الفترة الأخيرة بسبب الطلب المتزايد عليه أثناء فترة الأعياد،
وفي حال شاهدنا تصحيح سلبي في سعر أونصة الذهب العالمي سينعكس هذا على سعر الذهب
المحلي أيضاً وهو ما قد يزيد من الطلب مجدداً على الذهب مع تراجع أسعاره.

هذا وقد أعلن صندوق النقد الدولي
عن توقعاته لنمو الاقتصاد المصري خلال العام المالي الجاري 2023 – 2024 لتبقى
توقعاته دون تغيير عند 3%، ولكن الصندوق توقع تحسن النمو خلال العام المالي القادم
إلى 4.4%.

بالنسبة للتضخم يرى صندوق النقد
الدولي أنه سيرتفع في مصر إلى ذروته عند 32.5% خلال عام 2024 قبل أن يبدأ في
التراجع إلى المستوى 25.7% خلال عام 2025.

بينما قام البنك الدولي أيضاً
برفع توقعات النمو للاقتصاد المصري إلى 4.2% خلال العام المالي القادم بعد أن كانت
توقعاته السابق تشير إلى نمو بنسبة 3.9%، ولكن قام البنك بتخفيض توقعات النمو خلال
العام المالي الجاري إلى 2.8% من توقعاته السابقة 3.5%.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر