التقرير اليومي للذهب محليا من جولد بيليون21/5/2024

المصدر : جولد بيليون

تراجع سعر الذهب المحلي منذ جلسة
الأمس ليتبع في ذلك تراجعات السعر العالمي، حيث فشل سعر الذهب المحلي في الحفاظ
على مكاسبه التي سجلها يوم أمس خاصة في ظل تراجع جديد في سعر صرف الدولار في
البنوك الرسمية.

افتتح الذهب عيار 21 الأكثر
شيوعاً تداولات اليوم الثلاثاء عند المستوى 3175 جنيه للجرام ليتداول وقت كتابة
التقرير عند المستوى 3170 جنيه للجرام، يأتي هذا بعد أن انخفض يوم أمس بمقدار 35
جنيه حيث أغلق عند المستوى 3175 جنيه للجرام بعد أن افتتح جلسة الأمس عند 3210
جنيه للجرام.

السبب الرئيسي وراء تراجع سعر
الذهب المحلي كان تراجع سعر أونصة الذهب العالمي بعد تسجيلها مستوى تاريخي يوم
أمس، حيث فشل الذهب المحلي في الحفاظ على تداولاته فوق المستوى 3200 جنيه للجرام
ليغلق يوم أمس تحت هذا المستوى.

من جهة أخرى شهد سعر صرف الدولار
في البنوك الرسمية تراجع جديد ليتداول حالياً عند متوسط سعر 46.70 جنيه لكل دولار
بعد أن افتتح تداولات الأسبوع عند المستوى 46.95 جنيه لكل دولار.

تراجع سعر صرف الدولار يؤثر سلباً
على تسعير الذهب المحلي وساعده على سرعة الهبوط ليفقد المكاسب التي سجلها بشكل
سريع. من هنا نجد أن حركة السعر المحلي تميل إلى التراجع وعدم القدرة على الارتفاع
لفترة طويلة بسبب ضعف التسعير الناتج عن تراجع سعر صرف الدولار.

وفي سياق متصل أشار بنك بركليز في
تقرير له أن التحركات الحالية في سعر صرف الجنيه مقابل الدولار تدل أن البنك
المركزي المصري مستمر في إدارته لسعر الصرف، خاصة أن نطاق حركة سعر الصرف محدود
حتى الآن بالرغم من التدفقات الكبيرة الداخلة والخارجة خلال الفترة الأخيرة.

حيث يرى البنك أن مرونة سعر الصرف
لا تزال مدارة من قبل البنك المركزي ولا تعكس الوضع الطبيعي للعرض والطلب بشكل
كامل.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر