التقرير اليومي للذهب محليا من جولد بيليون12/2/2024

المصدر : جولد بيليون

Normal
0

false
false
false

EN-US
X-NONE
AR-SA

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt;
mso-para-margin-top:0in;
mso-para-margin-right:0in;
mso-para-margin-bottom:8.0pt;
mso-para-margin-left:0in;
line-height:107%;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;
mso-font-kerning:1.0pt;
mso-ligatures:standardcontextual;}

تستمر أسواق الذهب المحلية بدون
تسعير مع ترقب الأسواق عودة التسعير في سوق الذهب بعد استقرار الأوضاع الحالية في
السوق المحلي، خاصة مع عدم انتظام سعر صرف الدولار في السوق الموازي.

الأسعار الاسترشادية المتواجدة
حالياً في السوق الذهب تختلف من تاجر لآخر نظراً لعدم وجود تسعير موحد وتتواجد
حالياً عند المستوى 3650 جنيه للجرام عيار 21، وهو نفس السعر الذي سجله السوق قبل
أن يتم وقف التسعير.

من جهة أخرى تفاعلت الأسواق مع
حديث رئيسة صندوق النقد الدولي والذي أشارت فيه أن الصندوق يضع اللمسات الأخيرة
لمراجعة الأولى والثانية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي لمصر، وأن القرض المقدم لمصر
سيتم زيادته بما يتوافق مع المتطلبات الحالية.

وأشارت كريستالينا جورجيفا مديرة
الصندوق أن تعدد سعر الصرف في مصر أمر كارثي، وأنه يجب تعزيز مرونة الاقتصاد
المصري من خلال مرونة الفائدة وسعر الصرف منذ كونها الأدوات التي تستطيع امتصاص
الصدمات الحالية.

التوقعات تظل متزايدة في الأسواق
بحدوث تعويم في سعر الصرف الرسمي وهو مالم يصدر به تصريح رسمي حتى الآن، ونتيجة
لهذا يبقى الترقب مستمر في الأسواق خاصة بعد التراجع الأخير في سعر صرف الدولار في
السوق الموازي وعدم استقراره حتى الآن.

هذا وقد أعلن بنك جي بي مورجان عن
توقعاته لسعر الصرف الرسمي للجنيه أن يتراجع بين 45 و50 جنيه لكل دولار، على أن
يتم الاتفاق مع صندوق النقد خلال النصف الأول من العام الجاري ويسبق هذا حدوث
تعويم في سعر الصرف إلى جانب رفع في أسعار الفائدة.

بينما أشارت مؤسسة جولدمان ساكس
المالية أن البنك المركزي المصري قد لا يلجأ إلى خفض سعر الجنيه مقابل الدولار مع
استمرار ضعف السيولة الدولارية لديه، خاصة في ظل ارتفاع الطلب على الدولار من قبل
المستوردين والقطاع الحكومي.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر