بيانات صينية واعدة ترفع الذهب وتضعف الدولار

المصدر : جريدة سكاي نيوز عربية

ارتفعت أسعار الذهب خلال جلسة التداول المبكرة يوم الجمعة، بفضل تراجع الدولار مقابل اليوان بعد صدور بيانات اقتصادية إيجابية من الصين، مما زاد من آمال التعافي في أكبر سوق للذهب في العالم. وعلى الرغم من ذلك، ما زال المستثمرون يشعرون بقلق بسبب احتمال رفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي لأسعار الفائدة مرة أخرى.
صعد اليوان مقابل الدولار إلى أعلى مستوى له في أسبوعين، بعدما أظهرت البيانات أن إنتاج المصانع الصينية ومبيعات التجزئة في شهر أغسطس تجاوزت التوقعات. وهذا التراجع في قيمة الدولار يزيد جاذبية الذهب الذي يتم تسعيره بالدولار للمشترين الأجانب.
ورغم هذه المكاسب، لا يزال سعر الذهب يشير إلى انخفاض طفيف خلال الأسبوع بعد أن تراجع يوم الخميس واقترب من مستوى 1900 دولار، وهو أدنى مستوى له منذ 23 أغسطس.
خبير الأسواق في آي.جي، يب جون رونج، أشار إلى أن التوقعات بارتفاع أسعار الفائدة لفترة أطول تضع ضغطاً على أسعار الذهب، الذي لا يولد عوائد مثل الاستثمارات الأخرى. وأضاف أن الظروف الاقتصادية الجيدة في الولايات المتحدة لا تبرر حاجة ملحة لخفض أسعار الفائدة في الوقت الحالي، ومن المتوقع أن يتم تأجيل أي رفع لأسعار الفائدة إلى منتصف العام المقبل.
بيانات أمس الخميس أظهرت أن مؤشر أسعار المنتجين الأمريكيين ارتفع بأكبر معدل في أكثر من عام، وارتفعت مبيعات التجزئة أيضًا فوق التوقعات بفضل ارتفاع أسعار البنزين.
وفي سياق متصل، ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة في شهر أغسطس إلى أعلى مستوى له في 14 شهرًا، مما يعزز التكهنات بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي قد يرفع أسعار الفائدة الأسبوع المقبل بعد توقف مؤقت.
فيما يتعلق بتغييرات أسعار المعادن النفيسة، ارتفعت أسعار الفضة في التعاملات الفورية بنسبة 1.3٪ إلى 22.92 دولار للأوقية. وارتفعت أسعار البلاتين بنسبة 0.6٪ إلى 911.90 دولار، في حين ارتفعت أسعار البلاديوم بنسبة 0.1٪ إلى 1252.56 دولار. وهما يتجهان لتحقيق مكاسب أسبوعية.
0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر