تصدر بيانات التضخم بشكل عاجل وتؤثر على الأسواق، وهذا هو الموقف الحالي للفيدرالي

المصدر : موقع investing

يبدو أن البيانات التي صدرت بشأن التضخم الأمريكي قد أثرت على توقعات السوق وتوجهات المراهنات. وفقًا للبيانات، تباطأت معدلات التضخم السنوي في مايو مقارنة بالشهر السابق، مما يشير إلى نجاح الفيدرالي في السيطرة على التضخم وتخفيضه إلى مستويات أدنى.
مع ذلك، يظل هدف الفيدرالي البعيد عن التحقيق، حيث يهدف الفيدرالي إلى خفض معدل التضخم إلى 2%. يُذكر أن اتجاه بيانات التضخم قد يؤثر على قرارات الفيدرالي المستقبلية بشأن معدل الفائدة.
فيما يتعلق بتوقعات الفائدة قبل وبعد صدور بيانات التضخم، فإن البيانات الإيجابية تسببت في زيادة توقعات استمرار تثبيت الفائدة عند 5.25% في الاجتماع المقبل، حيث وصلت إلى 80.3%، في حين انخفضت توقعات رفع الفائدة إلى 5.50% في اجتماع يوليو إلى 19.7%.
استجابت الأسهم والذهب وعملة البيتكوين بارتفاع بعد صدور البيانات، بينما انخفض مؤشر الدولار وسندات الخزانة الأمريكية في ردة فعل أولية. يتعين مراقبة تطورات السوق وقرارات الفيدرالي القادمة لمعرفة التأثير الكامل لبيانات التضخم على الأسواق المالية.
 investingنقلا عن موقع 
0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر