تطور الذهب العالمي بسرعة، في حين يظل السوق المحلي نسبياً مستقراً.

المصدر : بوابة الهلال

استقرار السوق المحلي: أكد هاني ميلاد جيد رئيس الشعبة العامة للذهب والمجوهرات باتحاد الغرف التجارية أن السوق المحلي شهد استقرارًا نسبيًا، حيث استقرت الأسعار بين 2160 و 2175 جنيهًا للجرام عيار 21 خلال الأسابيع الثلاثة الماضية.
توقعات الأسواق المحلية: توقع أن الأسواق المحلية لن تشهد تحركات عنيفة خلال الأسبوع المقبل بسبب تراجع حجم الطلب الموسمي في الوقت الحالي. ومع ذلك، من المتوقع أن يؤثر التحرك المتوقع في السعر العالمي للذهب فوق 2000 دولار للأوقية في ارتفاع الأسواق المحلية.
أثر مبادرة الشعبة على الأسعار: أشار لطفي المنيب، نائب رئيس الشعبة، إلى أن تبني رئاسة الوزراء لمبادرة الشعبة بالسماح للوافدين بإدخال الذهب للأسواق المحلية بدون رسوم جمركية كان له أثرا مباشرا على استقرار الأسعار خلال الشهرين الماضيين.
توقعات رفع سعر الفائدة: وفقًا لاستطلاعات رأي أجرتها المؤسسات المالية الدولية، هناك احتمالية بنسبة 99% أن يقوم الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي بتنفيذ رفع سعر الفائدة بنسبة 0.25% في نهاية الشهر الحالي، ومن المتوقع أن تكون هذه الزيادة هي الأخيرة في سلسلة الارتفاعات.
تأثير تحركات الفائدة على الذهب: من المرجح أن يبدأ الفدرالي الأمريكي في خفض معدلات الفائدة مع بداية العام الجديد، وهذا سيكون له أثرا مباشرا على وقف نزيف هروب الاستثمارات من الأسواق الناشئة.
تأثير العوامل الاقتصادية على الذهب: تزايد حجم احتياطي الذهب لدى البنوك المركزية وتراجع أداء الاقتصاد الأمريكي وصعوبات ميزانيات الدول الغربية وارتفاع التضخم يعزز من استقرار الذهب أمام الاستثمارات العالمية والبنوك المركزية.
تحسن فني للذهب: تم تداول عقود الذهب الآجلة لشهر أغسطس عند أعلى مستوى لها في سبعة أسابيع، مما يدفع بالأسعار نحو 2000 دولار للأوقية.
زيادة احتياطي الدول من الذهب: بعض الدول العالمية قامت بزيادة احتياطياتها من الذهب لمواجهة الأزمات الاقتصادية العالمية، مما يعزز من تأثير الذهب كملاذ آمن
نقلا عن جريدة بوابة الهلال
0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر