رئيس الوزراء المصري: أزمة الدولار ستنتهي قريباً

المصدر : اقتصاد الشرق

رئيس مجلس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي، أعرب عن تفاؤله بشأن انتهاء أزمة العملة الأجنبية التي تواجهها مصر قريبًا. أشار إلى أن الأزمة “ستنتهي في فترة قريبة”، مع التأكيد على أهمية التفكير في مرحلة ما بعد انتهاء هذه الأزمة.

يعيش الاقتصاد المصري فترة صعبة بسبب نقص السيولة الدولارية، وخاصة بعد اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية، مما أدى إلى تفاقم معدلات التضخم. تم تحرير سعر الجنيه المصري ثلاث مرات من مارس 2022 حتى يناير 2023، مما أدى إلى انخفاض قيمته أمام الدولار. الرئيس المصري أكد أن الثقة في إمكانات مصر تظهر من خلال استثمارات مئات الملايين من الدولارات في إقامة مصانع في وقت قصير.

من جهة أخرى، تواجه مصر تحديات أخرى مثل ارتفاع معدلات التضخم وضغط على قيمة الجنيه ونقص التوريد. بالرغم من قرض قيمته 3 مليارات دولار من صندوق النقد الدولي، إلا أنه لم يتم بعد إجراء مراجعات للبرامج التي من شأنها فتح المجال لصرف شرائح إضافية وخفض قيمة الجنيه. تشير توقعات في سوق العقود الآجلة إلى توقعات بخفض كبير في قيمة الجنيه المصري في المستقبل.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر