“راجاوالي” الإندونيسية تدرس بيع “أرشي” لتعدين الذهب

المصدر : اقتصاد الشرق

تفيد مصادر مطلعة أن مجموعة “بي تي راجاوالي” (PT Rajawali Corp)، وهي مجموعة شركات إندونيسية تملكها العملاق الصناعي بيتر سونداك، تدرس بيع حصتها السيطرية في شركة “بي تي أرشي إندونيسيا” (PT Archi Indonesia)، وفقًا لمصادر مطلعة على الأمر.

يشير المطلعون إلى أن المجموعة تعمل بالتعاون مع مستشار مالي لاستكمال صفقة البيع المحتملة، ويُفترض أن تحتفظ “راجاوالي” بجزء من حصتها في الشركة. يُشير أحد المصادر إلى أن “راجاوالي” تمتلك حوالي 85% من أسهم شركة التعدين، وتهدف إلى إبرام صفقة تُقدر قيمتها بمليار دولار تقريبًا.

هذا التطور أثر إيجابًا على أسهم شركة “أرشي”، حيث ارتفعت بنسبة تقريبية تبلغ 18% في أكبر ارتفاع لها منذ يناير على بورصة جاكرتا يوم الجمعة. وبهذا الارتفاع، اقتربت القيمة السوقية لشركة “أرشي” من 9.4 تريليون روبية (602 مليون دولار).

ومع ذلك، لا تزال المحادثات قائمة، ولم يتضح بعد ما إذا كانت المجموعة الإندونيسية ستواصل البيع أم لا، وفقًا للمصادر المطلعة على الأمر.

تأسست شركة “أرشي” في عام 2009، وهي أكبر شركة منتجة للذهب في إندونيسيا وجنوب شرق آسيا. يقع المقر الرئيسي للشركة في جاكرتا، وتمتلك منجم “توكا تيندونغ” للذهب في مقاطعة سولاويسي الشمالية. ومنذ عام 2020، ينتج المنجم حوالي 1.9 مليون أونصة من الذهب سنويًا، بمساعدة منشأة لتجهيز الذهب بقدرة إنتاجية تبلغ 3.6 مليون طن سنويًا وفقًا للمعلومات المتاحة على موقع الشركة الإلكتروني.

يجدر بالذكر أن الشركة قد أجرت طرحًا عامًا أوليًا في عام 2021 بلغت قيمته حوالي 2.8 تريليون روبية، ولكن سعر السهم انخفض بأكثر من النصف منذ ذلك الحين.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر