زيادة تعاون روسيا مع دول إفريقيا في قطاع التعدين

المصدر : العربية

.قام رئيس الوكالة الفيدرالية الروسية لاستثمار الثروات الطبيعية (روسنيدرا)، يفغيني بيتروف، بالإعلان عن خطط روسيا لتعزيز التعاون مع دول إفريقيا في مجال الاستكشاف الجيولوجي والتعدين..أكد بيتروف أن جيولوجيين من الاتحاد السوفيتي وروسيا قد ساهموا بشكل كبير في اكتشاف ودراسة موارد أفريقيا الطبيعية، ومن أمثلة هذه الاكتشافات: رصد رواسب البوكسيت في غينيا، والذهب في مالي، والماس في أنغولا، والكوبالت في المغرب، والمعادن النادرة في موزمبيق..وأضاف بأن هناك أمثلة حالية لوجود شركات روسية في قطاع التعدين في إفريقيا، مثل شركة “ألروسا” التي تشارك في استخراج الماس في أنغولا، وشركة “روساتوم” التي قامت بالاكتشاف الجيولوجي لموارد اليورانيوم في ناميبيا، بالإضافة إلى استخراج البوكسيت والذهب في غينيا والمنغنيز في جنوب إفريقيا من قبل شركات أخرى..وأوضح بيتروف أن هناك احتياطيات معدنية ضخمة لم تكتشف بعد في إفريقيا، وأن هذا الاكتشاف يتطلب تقنيات متطورة واستثمارات كبيرة. وأعرب عن استعداد روسيا لتقديم تقنياتها في المجال الجيولوجي للبلدان الإفريقية من خلال التعاون في اللجان الحكومية المشتركة.وفي السياق ذاته، يواجه سوق الذهب تراجعاً حالياً نتيجة لتوقعات زيادة أسعار الفائدة، وهو أدنى مستوى له في خمسة أشهر.*بشكل ختامي، يعكس هذا الإعلان استراتيجية روسية جديدة تجاه تعزيز التعاون مع دول إفريقيا في مجال الاستكشاف الجيولوجي والتعدين، وذلك من خلال مشاركة الخبرات وتبادل التقنيات في هذا المجال الحيوي.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر