شعبة الذهب تكشف أن تراجع الطلب مرهون بطرح أوعية ادخارية جديدة.

المصدر : جريدة المال

وفقا لجريدة المال تترقب سوق الذهب والمتعاملون فيها تأثير قرار البنك المركزى بزيادة سعر الفائدة بواقع %3، وتوقعات البعض قيام البنوك بالإعلان عن شهادات جديدة للادخار بعائد أكبر، ما قد يساهم فى تراجع الطلب على المعدن الأصفر. قال هانى ميلاد رئيس الشعبة العامة للذهب والمجوهرات بالاتحاد العام للغرف التجارية، إن السوق تترقب ما ستقوم به البنوك المحلية حال الإعلان عن شهادات جديدة للادخار للمواطنين، موضحا أنه حال إطلاقها فسيتراجع الطلب على المعدن الأصفر بالسوق المحلية.وأضاف ميلاد فى تصريحات لـ«المال» أن أسعار الذهب فى مصر قد تتراجع أيضاً مع ارتفاع سعر الفائدة وإقبال المواطنين على وضع أموالهم فى البنوك بدلاً من الاستثمار فى الذهب، ولكن قد يعاود المعدن الأصفر صعوده حال تحرك الدولار امام الجنيه أو الأوقية عالميا. وقال المهندس لطفى منيب، نائب رئيس شعبة الذهب بالاتحاد العام للغرف التجارية، لـ«المال»، إن رفع سعر الفائدة يستهدف فى الأساس مواجهة التضخم، ولكن أسعار الذهب قد تخالف كافة التوقعات وترتفع مجددا مثلما حدث حين رفع الفيدرالى الأمريكى سعر الفائدة على الدولار فصعدت أسعار أوقية الذهب ببورصة المعادن. وأشار إلى أن سعر الذهب تراجع حاليا مع انخفاض الطلب بالإضافة إلى بدء وضوح الرؤية وقرارات البنك المركزى مؤخرا حول صادرات الذهب، كما أن هناك ضبابية فى التعامل فى الذهب، وستتضح هذه الأمور والعرض والطلب خلال الأسبوع الجارى، متوقعا هبوط الذهب حال طرح شهادات ادخار بعائد جديد.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر