"شعبة الذهب تُشجع أصحاب المدخرات: «الفرصة المثلى للشراء الآن"

المصدر : جريدة الوطن

يُعتبر الذهب ومشتقاته، مثل المشغولات الذهبية والسبائك، واحدًا من أهم الملاجئ التي يلجأ إليها المواطنون حول العالم للحفاظ على قيمة مدخراتهم، وذلك خصوصًا في ظل التقلبات الاقتصادية العالمية. هذا المعدن الأصفر يُعتبر دائمًا مكملاً آمنًا للمدخرات، حيث يحظى بشعبية كبيرة بين المستثمرين.رئيس شعبة الذهب بالغرفة التجارية، هاني ميلاد جيد، يشير إلى أنه من الصعب توقع مستقبل أسعار الذهب، ويعزو هذا الأمر إلى التغيرات الجذرية التي شهدها الاقتصاد العالمي مؤخرًا. ويشدد على أنه في الوقت الراهن، قد يكون الوقت غير ملائمًا لشراء الذهب.ويضيف جيد أن الصراعات والحروب العالمية أثرت بشكل كبير على أسعار الذهب، مما أدى إلى ارتفاعها بشكل ملحوظ، حتى تجاوزت زيادة سعر الأونصة الواحدة 100 دولار. وهذا الارتفاع تأثر بشكل مباشر على أسعار المنتجات في السوق المحلية.وبالرغم من هذه الزيادات في أسعار الذهب، إلا أن جيد يشدد على أهمية امتلاك الذهب لمن يمتلك سيولة مالية، حيث يُعتبر مخزنًا للقيمة بسعر ثابت ويحافظ على قيمته مع مرور الزمن. ويختتم تصريحه بالقول إن الوقت لا يعتبر غير مناسب لشراء الذهب، حيث يتوقع وجود زيادات أخرى في المستقبل.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر