عصر من ذهب محطات في تاريخ الحضارة الإسلامية.

المصدر : جريدة البيان

يسلط كتاب «عصر من ذهب» الضوء  على المسكوكات في العصور السابقة، وعلى محطاترئيسية في تاريخ الحضارة الإسلامية.

 الكتاب من تأليف عاطف محمودرمضان، خبير المسكوكات وعميد كلية الآثار بجامعة الفيوم في مصر، وهو عبارة عن رحلةفي مجموعة الباحث الإماراتي عبدالله بن جاسم المطيري. يعتبر الكتاب بمثابة مجلد تاريخي يضم صوراًللمسكوكات على اختلاف أزمانها مع صور خاصة بكل منها، ويعد الكتاب من أهم المؤلفاتفي مجال المسكوكات الإسلامية كونه يمثل دراسة علمية أكاديمية متخصصة لمجموعة منالنقود المحفوظة في مجموعة الباحث عبدالله بن جاسم المطيري، وجميعها مسكوكات ذهبيةتمثل العصر الإسلامي منذ عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، وحتى القرن الرابع عشرالهجري، وتنتمي لأكثر من 300 أسرة ودولة.

 

كما يتطرق الكتاب إلى ذهببيزنطة وتداول الدينار البيزنطي في العالم القديم وما قبل الإسلام، وظهور الدينارالإسلامي في عهد الخليفة الأموي عبدالملك بن مروان، حيث بدأ انحسار الذهب البيزنطيوتراجع الدينار البيزنطي، وصار الدينار العربي الإسلامي هو النقد الرئيس في ذلكالوقت.

 

ورصد الكتاب بشكل مفصلالعلاقات بين الحضارتين الإسلامية والبيزنطية تاريخياً مع ربط ذلك بالمسكوكاتالذهبية التي جسدت هذه العلاقة. كما أضاء الكتاب على ذهب بيزنطة العتيق وذهب العربالمسلمين وأهميته.

 

وضم الكتاب عدة فصول هي: عصر سيادة الذهبالبيزنطي، تداول الذهب البيزنطي في جزيرة العرب قبل الإسلام، تداول ذهب بيزنطة فيأوائل عصر الأمويين، عصر سيادة الذهب الإسلاميالخلافة الأموية، سيادة الذهب الإسلاميالخلافةالعباسية، ذهب الخلافة العباسيةالعصر العباسي الثاني، ذهب الخلافة العباسية العصرينالثالث والرابع، دار السكة (صناعة الذهب) دور سك الذهب الإسلامي في العصرين الأمويوالعباسي.

نقلا عن جريدةالبيان 

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر