عضو شعبة «الذهب»: سعر الدولار أمام الجنيه أحد العوامل المتحكمة في المعدن الأصفر

المصدر : المصري اليوم

قال عمر المغربي، عضو شعبة الذهب باتحاد الغرف التجارية، إن الذهب يعتبر مصدرًا آمنًا للاستثمار على مر التاريخ، حيث يشير إلى أنه يظل دائمًا في ارتفاع وزيادة، وحتى في حالة حدوث انخفاض في الأسعار، يتجاوزها الذهب ويعود إلى نفس السعر أو يتجاوزه.

وفي مداخلته خلال برنامج “باب العاصمة” على قناة “ten”، أشار المغربي إلى أن الذهب يعتبر مصدراً جيداً في الاستثمار وأنه لا يتعرض للخسارة، مشددًا على أهمية شراء الذهب في أي وقت طالما تتوفر الأموال.

وأضاف المغربي أنه يُنصح بانتظار فترة زمنية لا تقل عن عام ونصف لتحقيق ربح أو عائد جيد من الاستثمار في الذهب. يُشير إلى أن هناك ثلاثة عوامل تتحكم في سعر الذهب، وهي سعره في البورصة العالمية وسعر الدولار أمام الجنيه المصري وعوامل العرض والطلب.

وأوضح المغربي أن الأحداث العالمية مثل الحروب تؤثر بشكل مباشر على سعر الذهب في البورصة العالمية، بالإضافة إلى سعر صرف الدولار أمام العملات الأجنبية. وأشار إلى أن عوامل العرض والطلب تتحكم في سعر صرف الدولار الأمريكي أمام الجنيه المصري في الأسواق المحلية.

وختم تصريحه بالتوقعات حيث قال: “في ظل الأحداث الاقتصادية الحالية والتذبذب في الاقتصاد العالمي، مع ثبات سعر الفائدة في البنك الفيدرالي الأمريكي، توجد مؤشرات تشير إلى ارتفاع أسعار الذهب في المستقبل القريب”.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر