قرار هام من وزير التموين بعد ارتفاع اسعار الذهب

المصدر : موقع العقارية

أصدر وزير التموين، الدكتور علي المصيلحي، قرارًا جديدًا بشأن معاملة السبائك الذهبية ذات الأوزان 50 و100 جرام، والجنيهات الذهبية، استجابة لشكاوى من المصانع والورش المتعلقة بتعاملهم مع هذه المشغولات الذهبية.أكد الدكتور ناجي فرج، مستشار وزير التموين، أن القرار الصادر عن وزير التموين سيكون له تأثير إيجابي على عمليات شراء الذهب، حيث سيمنح السبائك والجنيهات نفس الفرص والمعاملة التي تتمتع بها المشغولات الذهبية.أكد الدكتور ناجي فرج، مستشار وزير التموين، أن قرار وزير التموين سيحقق استقرارًا في أسعار الذهب وقد يؤدي إلى تراجعها. وأشار إلى أن زيادة المعروض من الذهب ساهمت في تحقيق توازن بين العرض والطلب، مما يسهم في استقرار السوق.وأكد أيضًا أن هناك إقبالًا كبيرًا على شراء السبائك والجنيهات الذهبية، حيث بلغت نسبة الإقبال عليها 90٪ خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام. وبناءً على ذلك، قرر وزير التموين معاملة السبائك الـ50 و100 جرام والجنيهات الذهبية بنفس معاملة المشغولات الذهبية، وذلك بعد تلقي شكاوى من المصانع والورش. ويهدف هذا القرار إلى إعادة الاتجاه الصحيح لسوق الذهب وتوفير فرص متساوية لجميع أشكال الذهب.ومن جانبه، توقع الدكتور ناجي فرج تجديد فترة مبادرة “زيرو جمارك” على الذهب بعد انتهاء الفترة المحددة من ستة أشهر. وأشار إلى أن هذه المبادرة ساهمت في تحقيق استقرار في أسعار الذهب خلال الأشهر الثلاثة السابقة. وأضاف أن زيادة المعروض من الذهب وتداوله بدون جمارك من الخارج أدت إلى تراجع أسعار الذهب محليًا، بالإضافة إلى تأثير ذلك في توازن الأسعار.وفيما يتعلق بأسعار الذهب في السوق المحلية، فقد سجل سعر الذهب عيار 21، الأكثر انتشارًا وتداولًا بين المواطنين، نحو 2180 جنيهًا للشراء. وتنشر وجريدة “العقارية” أيضًا أسعار الذهب في محال الصاغة بحسب موقع “آي صاغة” المختص في أسعار الذهب، حيث سجل سعر الذهب عيار 24 نحو 2491.5 جنيهًا للشراء و2502.75 جنيهًا للبيع.تُعد هذه الأسعار إشارة إلى تراجع أسعار الذهب في السوق المحلية خلال الفترة الحالية، ويعزى ذلك جزئيًا إلى مبادرة “زيرو جمارك” وزيادة المعروض من الذهب، مما يشير إلى تحقيق استقرار في الأسعار وتوازن العرض والطلب على الذهب في مصر.نقلا عن موقع العقارية

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر