كيف حصلت مصر على المرتبة الثالثة في نمو احتياطي الذهب؟

المصدر : المصري اليوم

نقلاً عن جريدة
المصري اليوم كشفت الأنباء خلال الأسبوع الماضي عن حصول مصر على المرتبة الثالثة
عالمياً في نحو احتياطي الذهب لديها، حيث تفاءل الرأي العام حول انعكاس ذلك على
أداء الاقتصاد المصري، خلال الازمات الاقتصادية الناتجة عن الحرب الروسية
الأوكرانية. وقد أوضح الدكتور ناجي فرج مستشار وزير التموين لشئون صناعة الذهب
تفاصيل هذه الأنباء، حيث أكد على أن مصر تحتل المرتبة الثالثة عالمياً في قائمة
أكبر الدول نمواً بالاحتياطي الاستراتيجي للذهب في عام 2022، وليس في حجم
الاحتياطي. كما أشار أن الاحتياطي الاستراتيجي من الذهب في مصر ارتفع بنحو 44.6
طناً ليصل إلى 125.5 طناً خلال عام 2022، وذلك بعد أن كان 75 طناً، وأن السبب وراء
هذا الارتفاع هو شراء البنك المركزي إنتاج المناجم، حيث توجد هناك من 7 إلى 8
مناطق في مصر غنية بالذهب من بينها المثلث الذهبي والسكري وحمش. وتحتل مصر المركز
الثالث من حيث نمو احتياطي الذهب بمعدل 44.6% على المستوى السنوي، ثم تأتي بعد ذلك
تركيا والصين، تليهم قطر والعراق وأوزباكستان بمعدلات نمو تصل إلى 35 % و33.9 %
و33.9 % على الترتيب، وذلك وفقاً لأرقام مجلس الذهب العالمي. ووفقاً لآخر التقارير
الصادرة عن مجلس الذهب العالمي تحتل مصر المرتبة رقم 33 عالمياً من حيث امتلاك
احتياطيات ذهب بنحو 125.5 طن، ثم تأتي في المرتبة الثانية أفريقيا بعد دولة
الجزائر والتي تمتلك نحو 173.6 طناً من الذهب. وعلى المستوى العالمي تتصدر
الولايات المتحدة الأمريكية ذلك المؤشر برصيد نحو 8134 طناً، ثم تليها ألمانيا
برصيد 3355 طناً، ثم صندوق النقد الدولي برصيد حوالي 2814 طناً من الذهب، ثم تأتي
بعد ذلك إيطاليا وروسيا وفرنسا والصين على التوالي يتجاوز احتياطي الذهب لكل منهم
نحو 2000 طناً. وتحتل لبنان المرتبة رقم 20 عالمياً من حيث امتلاك احتياطيات
الذهب، بالرغم الأزمات التي يمر بها الاقتصاد اللبناني، وتتفوق كل من السعودية
والعراق والجزائر على مصر من حيث امتلاك احتياطيات ذهب، حيث تأتي القاهرة في
المرتبة الخامسة عربياً. ويصل الاحتياطي الاستراتيجي لمملكة العربية السعودية نحو
323.07 طن من الذهب، ثم تليها لبنان بحوالي 286.83 طن، وتأتي الجزائر برصيد 173.56
طناً لتكون الاولى إفريقياً، تليهم العراق برصيد 130.32 طناً من احتياطي الذهب.
ولا تعتمد مصر بشكل كبير على احتياطيات الذهب لتكوين الاحتياطيات الدولية الخاصة
بها، حيث تعتمد أيضاً على تشكيل الاحتياطيات من خلال النقد الأجنبي، ووفقاً لأرقام
مجلس الذهب العالمي يشكل الذهب نسبة 22.9% من إجمالي الاحتياطيات الدولية التي
يملكها البنك المركزي المصري، ولكن هذه النسبة تزيد عند عدد من الدول من بينها
دولة لبنان لتكون 51.3%. ووفقاً لبيانات البنك المركزي المصري وصل صافي
الاحتياطيات الدولية نحو 34002.9 مليون $ في نهاية شهر ديسمبر لعام 2022. ووفقاً
لأرقام مجلس الذهب العالمي فإن أكثر الدول اعتماداً في احتياطاتها على الذهب، هي
فينزويلا بنسبة 83%، تليها البرتغال بنسبة 69.2%، ثم الولايات المتحدة الأمريكية
بنسبة 67.1%.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر