مسؤول يكشف مفاجأة صادمة بشأن التعويم

المصدر : جريدة العقارية

قد كشف الدكتور عبد المنعم السيد، مدير مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية، عن إمكانية تفكير في فكرة تعويم جديد للجنيه المصري أمام الدولار في المستقبل. ومع ذلك، أكد الدكتور السيد أن فكرة التعويم تكون غير مناسبة إذا لم تتوفر الاحتياطيات الكافية من الدولار في خزائن البلاد. وأضاف أن التعويم يكون فعالًا عندما تكون الاحتياطيات من الدولار متوافقة مع قيمة الواردات التي تُستورد.
وأوضح أنه عندما يكون هناك توازن بين الاحتياطيات من الدولار وقيمة الواردات، يمكن النظر في عملية التعويم بثقة. وعبّر عن رغبته في أن يكون سعر صرف الدولار مستقرًا في حدود معقولة، سواء كان سعرًا مرتفعًا مثل 50 جنيهًا أو غير ذلك. وأوضح أنه في حالة عدم توافر الدولار بشكل كافي وعدم قدرته على تنفيذ السعر المحدد في البنوك، قد تؤدي عملية التعويم إلى تفاقم الوضع، خاصةً إذا تسببت في زيادة في السوق السوداء.
وأكد مدير مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية أن الحلاول المستدامة تكمن في تعزيز الاقتصاد الوطني وتحسين قوة الجنيه. ودعا إلى التفكير المبتكر والابتعاد عن الحلول التقليدية، بهدف زيادة الإيرادات الدولارية. وأشار إلى وجود فرص كثيرة لتحقيق ذلك من خلال ابتكار استراتيجيات جديدة.
إنها نفس المعاني المذكورة في النص، ولكن بصياغة مختلفة.
0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر