“مصر تسجل تدفقاً كبيراً من الذهب بعد تنفيذ مبادرة الإعفاء الجمركي”

المصدر : جريدة العربية

تمت زيادة حجم الذهب الوارد مع المصريين العائدين من الخارج إلى مصر إلى ما يقرب من 2000 كيلوغرام من المشغولات والسبائك منذ بداية تنفيذ مبادرة إلغاء الرسوم الجمركية في مايو الماضي وحتى الأحد الماضي.
شهدت أسعار الذهب في السوق المحلية ارتفاعات كبيرة خلال الأشهر السابقة بسبب نقص الدولار في السوق. وقد ارتفعت أسعار الذهب بنسب تجاوزت 100٪، مما دفع الحكومة المصرية إلى إلغاء جميع الرسوم والجمارك على واردات الذهب التي يجلبها المصريون العائدون من الخارج، باستثناء ضريبة القيمة المضافة.
تم تنفيذ هذا القرار اعتبارًا من 11 مايو الماضي، ومنذ ذلك الحين تراجعت أسعار الذهب في السوق المصرية وشهدت تقلبات طفيفة تتوافق مع تحركات سعر الدولار في السوق.
وبحسب بيانات مجلس الذهب العالمي، ازدادت مشتريات المصريين من الذهب بنسبة 46.3٪ في النصف الأول من هذا العام، حيث تجاوزت 33.5 طن مقارنة بـ 22.9 طن في نفس الفترة من العام الماضي.
تم اندفاع هذا الارتفاع بفضل زيادة مشتريات الجنيهات والسبائك بنسبة تقارب 173٪ لتصل إلى 18.6 طن مقابل 6.8 طن، بينما انخفضت مشتريات المشغولات بنسبة حوالي 8٪ إلى 14.8 طن مقارنة بـ 16.1 طن.
وشهدت أسعار الذهب في الأسواق المحلية استقرارًا خلال جلسة تداول يوم الثلاثاء الماضي، بينما تراجعت أسعار الأوقية على البورصة العالمية نتيجة ارتفاع قيمة الدولار وعوائد سندات الخزانة الأمريكية. ترقبت الأسواق إصدار بيانات التضخم للحصول على إشارات حول سياسة الفيدرالي الأمريكي في المستقبل.
0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر