مصلحة دمغ المصوغات: سعر الذهب المحلى غير عادل ونوصي بعدم الشراء لحين استقرار الأسعار

المصدر : اليوم السابع

أكد اللواء أحمد سليمان، رئيس مصلحة دمغ المصوغات والموازين بوزارة التموين والتجارة الداخلية، أن سعر الذهب المحلي غير عادل مقارنة بالأسعار العالمية، وذلك بسبب تداول بعض الجهات المحلية والأجنبية شائعات بهدف تعزيز مصالح شخصية. يهدف ذلك إلى زيادة الإقبال على شراء الذهب وبالتالي زيادة الطلب على المعدن الثمين، مما يؤدي إلى ارتفاع أسعار الذهب بشكل غير مبرر. وأشار إلى أنه يُنصح حالياً بعدم شراء الذهب حتى يتم استقرار الأسعار.

وفي تصريحاته لصحيفة “اليوم السابع”، قدم رئيس مصلحة دمغ المصوغات والموازين بوزارة التموين والتجارة الداخلية بعض النصائح للمواطنين. وأكد ضرورة شراء الذهب من الأماكن المعروفة والشركات المرخصة لتجنب أي تلاعب. وشدد على أهمية التأكد من دمغ المشغولات الذهبية أو السبائك من مصلحة دمغ المصوغات والموازين التابعة للوزارة.

وأضاف أن المصلحة توفر خدمة فحص الذهب القادم من الخارج للتحقق من مطابقة الأعيرة، وكذلك خدمة دمغ المشغولات، مما يساهم في تعزيز قيمتها عند بيعها في الأسواق. وشدد على أن المصلحة هي الجهة الوحيدة المسؤولة عن فحص ودمغ وتثمين المعادن الثمينة والأحجار الكريمة، مع الرقابة المستمرة على الأسواق لضمان الانضباط والالتزام وحماية حقوق المواطنين من التدليس والتزوير.

وفي إطار جهود وزارة التموين والتجارة الداخلية، أكد رئيس المصلحة على استمرار التكثيف في الرقابة على الأسواق للتحقق من سلامة عيارات المشغولات والسبائك الذهبية المعروضة للبيع ودمغها بالدمغة الحكومية. يأتي ذلك في إطار حرص الوزارة على حماية المستهلكين من أي تلاعب يمكن أن يؤثر على حقوقهم.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر