"معلومات الوزراء" يفتح ملف "الذهب" بعد ارتفاع الطلب على المعدن الأصفر محليًا وعالميًا.

المصدر : بوابة الأهرام

قام مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء اليوم بنشر ملفه الأسبوعي عبر صفحاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، وتناول فيه الطلب على الذهب عالميًا. تم تسليط الضوء على حجم الإنتاج والاحتياطي العالمي من الذهب، بالإضافة إلى دور مجلس الذهب العالمي في السوق. تزامن ذلك مع زيادة الطلب على السبائك والجنيهات الذهبية على المستوى المحلي خلال الربع الأول من عام 2023. تضمن الملف الأسبوعي العديد من المنشورات، بما في ذلك إنفوجراف بعنوان: “معرفة المزيد عن مجلس الذهب العالمي”، والذي يقدم معلومات رئيسية حول المجلس بدءًا من عمليات التعدين وصولاً إلى الاستثمار في الذهب. كما يقدم تحليلات لصناعة الذهب ويقدم رؤى حول العوامل المحفزة للطلب على الذهب والسبائك والاحتياطات الدولية. يتألف المجلس من الشركات الرئيسة التي تعمل في مجال تعدين الذهب.وفقًا للمنشورات المركزية، تم الكشف عن أن الصين تعد أكبر منتج للذهب في العالم من حيث الإنتاج. وصل حجم إنتاج الذهب في الصين إلى 332 طنًا في عام 2021، مما جعلها تحتل المرتبة الأولى. في المرتبة الثانية جاءت روسيا بإنتاج يبلغ حوالي 331 طنًا. وبالنسبة للاحتياطي الدولي، تصدرت الولايات المتحدة القائمة بـ 8133.5 ألف طن من الاحتياطي.تطرقت المنشورات أيضًا إلى الاستخدامات المتعددة للذهب في الصناعات المختلفة. يُستخدم الذهب بشكل رئيسي في صناعة الإلكترونيات نظرًا لمقاومته للتآكل والحرارة وسهولة تشكيله. كما يستخدم في مجالات الاستكشاف الفضائي والأقمار الصناعية، حيث يعكس جزيئات الذهب الأشعة تحت الحمراء من الشمس، مما يساعد في تقليل درجات الحرارة على الألواح والأقنعة الداكنة. يستخدم الذهب أيضًا في مجال الطب، خاصة في طب الأسنان، نظرًا لاستقراره وعدم سميته، بالإضافة إلى استخدامه في صناعة الزجاج وغيرها من الصناعات.قام المركز بنشر فيديو في إطار ملفه الأسبوعي بعنوان: “الذهب.. دوره كملاذ آمن للبنوك المركزية حول العالم؟”، يتناول الزيادة الكبيرة في مشتريات الذهب العالمية من قبل البنوك المركزية في الفترة الأخيرة. تعرض الفيديو تأثير الأزمات التي واجهها العالم خلال عام 2022، مثل الأزمة الأوكرانية وارتفاع معدلات التضخم وسياسة التشديد النقدي وتقلب أسعار الدولار، على السلطات المالية والنقدية. وقد دفعت هذه الأزمات البنوك المركزية لزيادة حيازتها من الذهب كوسيلة للتحوط من التضخم وتقلبات الدولار.ونقل الملف الأسبوعي للمركز بيانات من مجلس الذهب العالمي تفيد بتضاعف شراء المصريين للسبائك والجنيهات الذهبية بنسبة 7 أطنان في الربع الأول من عام 2023، مما يجعل مصر تحتل المرتبة الخامسة عالميًا في الطلب على هذه المنتجات.تجدر الإشارة إلى أن مجلس الوزراء وافق على إعفاء واردات الذهب بأشكال نصف مشغولة، وكذلك المُعدة للتداول النقدي والحُلي والمجوهرات وأجزائها من الضريبة الجمركية والرسوم الأخرى لمدة 6 أشهر، باستثناء الضريبة على القيمة المضافة.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر