هل يشهد الجنيه المصري انخفاضات أخرى قريبًا؟

المصدر : مصراوي

كشف الدكتور علاء علي، الخبير المصرفي، عن حقيقة خفض سعر صرف الجنيه المصري في الوقت الحالي. وشدد على أهمية تحقيق التوازن بين السياسات النقدية والمالية، مشددًا على أنه لا ينبغي الاستمرار في رفع أسعار الفائدة كوسيلة لمواجهة التضخم.

وفي مداخلته في برنامج “90 دقيقة” الذي يُذاع على شاشة “المحور”، أوضح الخبير المصرفي أن التوازن في التعامل مع أسعار الفائدة يلعب دورًا مهمًا، وأن جذب الاستثمارات يعتمد بشكل كبير على السياسة النقدية.

وفيما يتعلق بمواجهة التضخم، أشار الدكتور علي إلى أن رفع أسعار الفائدة قد يكون فعالًا إذا كان التضخم ينبع من زيادة في الطلب. ولكنه أكد أن التحديات ليست مقتصرة فقط على مشكلات الطلب، بل تشمل أيضًا مشاكل في مدخلات الإنتاج التي تعاني من أزمة كبيرة. وبالتالي، يرى أن استخدام آلية رفع أسعار الفائدة للسيطرة على التضخم قد يحقق نتائج على المدى البعيد، ولكن لا بد من إجراء إصلاحات سريعة في جانب العرض من خلال دعم الإنتاج وتعزيز التصنيع.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر