هونغ كونغ تتجاوز دبي كأكبر مركز لتجارة الذهب الروسي

المصدر : اقتصاد الشرق

تقول التقارير إن تجارة الذهب الروسي تحولت إلى دبي بعد إقصائها من لندن عقب غزو أوكرانيا، وهي الآن تتجه نحو هونغ كونغ. تعد هونغ كونغ قناة رئيسية لدخول الذهب إلى البر الرئيسي الصيني، وقد ازداد حجم الشحنات الروسية إلى هونغ كونغ بشكل كبير هذا العام.

عزي هذا التحول إلى العقوبات الأميركية على شركات تعدين الذهب في روسيا وإجراءات صارمة من قبل الإمارات العربية المتحدة لمكافحة الأنشطة غير المشروعة في سوق المعدن الأصفر. يعكس هذا التحول الاتجاه نحو الشرق بسبب صعوبة تقييد تدفق الموارد الطبيعية التي تمول آلة الحرب الروسية.

قبل غزو أوكرانيا، كانت روسيا تشحن معظم صادراتها من الذهب إلى لندن، ولكن تم استبعاد الذهب الروسي من لندن بسبب العقوبات. استفادت دبي كمركز رئيسي للعبور لشحنات الذهب المصدرة إلى أسواق الشرق الأوسط وآسيا من هذا التحول. بقيت الإمارات محايدة هذا العام، رافضة اتخاذ تدابير رسمية ضد الذهب الروسي على الرغم من الضغوط الأميركية والبريطانية.

في هذا السياق، تجذب هونغ كونغ أيضًا انتباه المتداولين بارتفاع أسعار الذهب الصيني لتتجاوز الأسعار العالمية، مما يشجع على جذب المزيد من الذهب الروسي إلى هذه السوق.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر