وزارة البترول تستهدف مزايدات عالمية للذهب والمعادن

المصدر : اموال الغد

منتدى مصر للتعدين سيُفتتح غدًا الثلاثاء بمشاركة الوزراء ورؤساء كبرى شركات التعدين العالمية والمحلية والمستثمرين والخبراء في هذا القطاع الحيوي، تحت رعاية المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية.

سيقدم المهندس طارق الملا كلمة رئيسية في افتتاح المنتدى، يتحدث فيها عن رؤية وزارة البترول والثروة المعدنية لتطوير قطاع التعدين المصري وتعزيز دوره في تحقيق النمو الاقتصادي للبلاد. وسيتم خلال المنتدى عقد أول مائدة مستديرة استراتيجية لرواد قطاع التعدين والمعادن، بدعوة من المهندس طارق الملا، لمناقشة مجالات التعاون في هذا القطاع المهم.

منتدى مصر للتعدين يُعد فرصة هامة لتعزيز التعاون والتفاعل بين شركات التعدين والمستثمرين والجهات المعنية، وتبادل الخبرات والمعرفة في قطاع التعدين في مصر. ومن المتوقع أن يُسهم هذا المنتدى في تعزيز الاستثمارات في قطاع التعدين وتحسين دوره في تحقيق الاكتفاء الذاتي وزيادة المساهمة في الناتج القومي للبلاد.

سيكون عقد منتدى مصر للتعدين في هذا التوقيت ذو أهمية كبيرة، حيث سيتم عرض البرنامج والرؤية الاستراتيجية لتطوير قطاع التعدين والاستفادة الأمثل من ثروات مصر التعدينية. يأتي ذلك في ضوء تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي واهتمامه المستمر بمشروعات القطاع التعديني لتحقيق دوره الهام كمصدر مهم للدخل القومي.

تتضمن خطة تطوير القطاع التعديني عدة محاور، منها تحديث القطاع وتطويره، وتعزيز الشراكات الاستثمارية مع شركات التعدين المحلية والعالمية، وإجراء مزايدات عالمية لاستكشاف واستغلال الذهب والمعادن. كما يهدف القطاع إلى تصنيع الخامات المعدنية لتحقيق أقصى قدر من القيمة المضافة والعائد الاقتصادي، بالإضافة إلى التركيز على تطوير العنصر البشري لتعزيز تطور القطاع.

غدًا، سيفتتح المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، فعاليات منتدى مصر للتعدين في نسخته الثانية تحت شعار “نحو الاستفادة من 120 عامًا من الاكتشافات الجيولوجية من أجل مستقبل مستدام وخالٍ من الكربون”. المنتدى سيستمر لمدة يومين ويجمع الوزراء ورؤساء كبرى شركات التعدين العالمية والمحلية والمستثمرين والخبراء في هذا القطاع الحيوي.

سيتركز المنتدى على عدة جلسات نقاشية متنوعة، تتناول استراتيجيات قطاع التعدين المصري لجذب الاستثمارات وتعزيز التعاون والشراكات المحلية والدولية مع المستثمرين للاستفادة من الفرص الواعدة وتحقيق أقصى قدر من القيمة المضافة. كما ستركز الجلسات على الاتجاهات الحالية في صناعة التعدين العالمية.

أحد أبرز الجلسات هو اللقاء النقاشي الوزاري رفيع المستوى، حيث سيتم فيها مناقشة فرص وتحديات قطاع التعدين ودوره في دفع النمو الاقتصادي والتنمية. سيشارك في هذه الجلسة المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، ووزير الصناعة والثروة المعدنية في المملكة العربية السعودية، ووزير الطاقة والموارد الطبيعية بجمهورية جيبوتي، ونائب وزير المناجم والمحروقات من جمهورية غينيا الاستوائية، ونائب وزير الأراضي والموارد الطبيعية بجمهورية غانا.

بالإضافة إلى ذلك، سيتضمن المنتدى جلسة رفيعة المستوى لقادة صناعة التعدين من رؤساء التنفيذيين لكبرى شركات التعدين العالمية. هذه الجلسة ستسلط الضوء على كيفية اطلاق الامكانيات الاستثمارية لقطاع التعدين المصري وخطوات تطويره لجذب المستثمرين العالميين.

من المتوقع أن يشارك في فعاليات المنتدى أكثر من 200 مشارك من رواد وقادة صناعة التعدين في مصر والعالم. ستضم قائمة المتحدثين رؤساء تنفيذيين لشركات تعدين عالمية بارزة، وستستضيف المعرض المصاحب أكثر من 50 عارضًا يمثلون مختلف القطاعات عبر سلسلة إمداد التعدين.

نقلا عن مجلة اموال الغد

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر