التقرير اليومي للذهب عالميا من جولد بيليون 5/1/2024

المصدر : جولد بيليون

Normal
0

false
false
false

EN-US
X-NONE
AR-SA

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt;
mso-para-margin-top:0in;
mso-para-margin-right:0in;
mso-para-margin-bottom:8.0pt;
mso-para-margin-left:0in;
line-height:107%;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;
mso-font-kerning:1.0pt;
mso-ligatures:standardcontextual;}

التذبذب والتحركات الضعيفة تسيطر
على حركة الذهب اليوم الجمعة قبل صدور بيانات تقرير الوظائف الأمريكي، بينما الذهب
في طريقه إلى تسجيل الانخفاض الأسبوعي الأول بعد ثلاث أسابيع من المكاسب في ظل
تعافي مستويات الدولار الأمريكي.

تتداول أسعار الذهب المحلي وقت
كتابة التقرير عند المستوى 2038 دولار للأونصة وكان قد افتتح جلسة اليوم عند 2043
دولار للأونصة. يأتي هذا بعد تذبذب آخر في أداء الذهب يوم أمس في ظل عدم وضوح
اتجاه محدد في الأسواق مع انتظار الأسواق لبيانات تقرير الوظائف الحكومي عن
الاقتصاد الأمريكي اليوم.

الذهب في طريقه إلى تسجيل انخفاض
هذا الأسبوع بنسبة 1% بعد أن شهد الدولار الأمريكي تعافي قوي خلال أول أسبوع تداول
هذا العام، حيث انحصرت التوقعات التي كانت تشير إلى قيام البنك الاحتياطي
الفيدرالي في خفض أسعار الفائدة بداية من اجتماعه في شهر مارس القادم.

مؤشر الدولار ارتفع منذ بداية
الأسبوع بنسبة 1.3% وذلك بعد انخفاض استمر لثلاث أسابيع متتالية، وخلال الأسبوع
صدر محضر اجتماع البنك الفيدرالي ليظهر عدم وضوح رؤية البنك بشأن ميعاد بدء خفض
أسعار الفائدة الأمريكية هذا العام في ظل اهتمامهم باستمرار الفائدة عند أعلى
مستوياتها لضمان خفض التضخم إلى مستهدف البنك عند 2%.

توقعات الأسواق كانت تشير إلى
احتمال بنسبة 75% أن تنخفض الفائدة في شهر مارس، ولكن بعد محضر اجتماع البنك تراجع
هذا الاحتمال ليصبح بنسبة 62%.

أسعار الذهب ترتبط بعلاقة عكسية
مع توقعات الفائدة الأمريكية، فاستمرار الفائدة عند مستوياتها المرتفعة لأعلى
مستوى منذ 22 عام يؤثر سلباً على الذهب بسبب ارتفاع تكلفة الفرصة البديلة منذ كون
الذهب لا يقدم عائد لحائزيه.

من جهة أخرى تصدر اليوم بيانات
تقرير الوظائف الأمريكي عن شهر ديسمبر مع توقعات بتسجيل وظائف جديدة بمقدار 168
ألف مقارنة مع القراءة السابقة بقيمة 199 ألف، بينما متوقع أن تسجل معدلات البطالة
ارتفاع بنسبة 3.8% من القراءة السابقة بنسبة 3.7%.

يوم أمس أظهرت بيانات أمريكية عن
تراجع أعداد المتقدمين لملء طلبات اعانات البطالة بشكل أسبوعي إلى 202 ألف مقارنة
مع القراءة السابقة 220 ألف. بينما أظهر مؤشر وظائف القطاع الخاص الأمريكي ارتفاع
بمقدار 64 ألف مقارنة مع القراءة السابقة 101 ألف.

تباطؤ سوق العمل وتراجع التضخم
هما العاملان الرئيسيان اللذان يأخذهما البنك الاحتياطي الفيدرالي في الاعتبار عند
خفض أسعار الفائدة. وبالرغم من تباطؤ هذان العاملان بشكل كبير في الأشهر الأخيرة، تظل
الأسواق في حالة عدم يقين مما إذا كان ذلك سيكون كافياً لدفع البنك الفيدرالي إلى
بدء عمليات خفض الفائدة في وقت مبكر من هذا العام.

أما عن العائد على السندات
الحكومية الأمريكية لأجل 10 سنوات فقد ارتفع هذا الأسبوع بنسبة 4.3% ليسجل أعلى
مستوى في 3 أسابيع عند 4.031% وهو أول ارتفاع أسبوعي بعد 5 أسابيع متتالية من
انخفاض العائد.

تعافي عائد السندات طويلة الأجل
يأتي في ظل الدعم من مستويات الدولار الأمريكي بالإضافة إلى تقلص توقعات خفض
الفائدة مبكراً في الأسواق.

ارتفاع العائد على السندات يؤثر
بالسلب على أداء الذهب في ظل العلاقة العكسية التي تربط بينهما، وهو الأمر الذي
ساهم في دفع أسعار الذهب إلى التراجع هذا الأسبوع بشكل كبير.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر