التقرير اليومي للذهب عالميا من جولد بيليون 22/1/2024

المصدر : جولد بيليون

Normal
0

false
false
false

EN-US
X-NONE
AR-SA

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt;
mso-para-margin-top:0in;
mso-para-margin-right:0in;
mso-para-margin-bottom:8.0pt;
mso-para-margin-left:0in;
line-height:107%;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;
mso-font-kerning:1.0pt;
mso-ligatures:standardcontextual;}

تراجع أسعار الذهب العالمي مع
بداية تداولات الأسبوع مع تزايد التوقعات في الأسواق أن البنك الفيدرالي الأمريكي
سيبقي على أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول من الوقت، بينما استمر الذهب فوق
مستويات رئيسية بدعم من تراجع محدود في الدولار الأمريكي واستمرار الطلب على
الملاذ الآمن.

سجل الذهب الفوري انخفاض خلال
جلسة اليوم بنسبة 0.4% ليسجل أدنى مستوى عند 2019 دولار للأونصة وكان قد افتتح
جلسة اليوم عند المستوى 2029 دولار للأونصة ليتداول وقت كتابة التقرير عند المستوى
2021 دولار للأونصة.

خلال الأسبوع الماضي انخفضت أسعار
الذهب بنسبة 1% ليسجل أكبر انخفاض أسبوعي منذ 6 أسابيع، وذلك مع تزايد الضغط
السلبي على الذهب من جراء تراجع توقعات خفض الفائدة من قبل البنك الفيدرالي
الأمريكي.

تعرضت أسعار الذهب لجرعة كبيرة من
عمليات جني الأرباح في يناير، حيث تخلى المتداولون عن رهاناتهم على أن البنك
الاحتياطي الفيدرالي سيبدأ في خفض أسعار الفائدة بحلول مارس 2024. وقد وصلت هذا التوقعات
إلى ذروتها في أواخر الأسبوع الماضي ليدفع الذهب إلى الانخفاض مقترباً من كسر
المستوى 2000 دولار للأونصة.

قال مسؤولو البنك الاحتياطي
الفيدرالي إن البنك في حاجة إلى مزيد من التأكيد على انخفاض معدلات التضخم بشكل
مستدام قبل أي قرار لخفض الفائدة، وأن خط الأساس لبدء التخفيضات في الربع الثالث
من العام.

تصريحات أعضاء الفيدرالي الأمريكي
كان لها تأثير سلبي كبير على أسعار الذهب الذي يحقق استفادة من انخفاض معدلات
الفائدة الأمريكية، كون هذا سيدفع الاستثمارات إلى الخروج من البنوك وأسواق
السندات الحكومية إلى سوق الذهب.

التوقعات الآن تشير إلى تسعير
بنسبة 44% أن البنك الفيدرالي سيلجأ إلى خفض الفائدة خلال اجتماع الفيدرالي في
مارس القادم، وذلك بعد ان كانت التوقعات عند 70% مطلع الأسبوع الماضي.

من جهة أخرى تنتظر الأسواق هذا
الأسبوع صدور بيانات هامة عن الاقتصاد الأمريكي، حيث يصدر مؤشر الناتج المحلي
الإجمالي عن الولايات المتحدة خلال الربع الرابع من العام الماضي، مع توقعات
بتسجيل نمو بنسبة 2% من النمو السابق بنسبة 4.9%.

كما تصدر بيانات التضخم المفضة
للبنك الفيدرالي الأمريكي وهو مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي عن شهر ديسمبر الماضي، مع
توقعات بتسجيل المؤشر الجوهري ارتفاع بنسبة 0.2% بأعلى من القراءة السابقة 0.1%،
بينما المؤشر الجوهري السنوي متوقع له التراجع إلى 3% من القراءة السابقة 3.2%.

من المنتظر أن تؤثر هذه البيانات على
أداء الدولار الأمريكي الذي شهد تراجع طفيف اليوم بنسبة 0.1% وفقا لمؤشر الدولار
بعد أن سجل ارتفاع خلال الأسبوع الماضي بنسبة 0.8%.

تواجه أسعار الذهب منطقة مقاومة
قوية حالياً بين 2030 – 2035 دولار للأونصة لتدفع أسعار الذهب للتراجع والتذبذب
بين 2030 – 2015 دولار للأونصة، وكسر هذه المنطقة يزيد من خسائر الذهب إلى المستوى
النفسي 2000 دولار للأونصة.

يتماسك سعر الذهب حالياً فوق
المستوى 2015 دولار للأونصة متأثراً باستمرار الطلب على الذهب كملاذ آمن بسبب
التوترات الحالية في البحر الأحمر وانتقال تركيز الأسواق على متابعة التطورات في
هذه المنطقة، لتبقى أسعار الذهب تشهد تذبذب في انتظار حافز جديد في الأسواق.

لجنة تداول السلع الآجلة (COT) تظهر
ارتفاع محدود في عقود شراء الذهب

أظهر تقرير التزامات المتداولين
المفصّل الصادر عن لجنة تداول السلع الآجلة، والذي يُظهر وضع المضاربة على الذهب للأسبوع
المنتهي في 16 يناير، ارتفاع الطلب على عقود شراء الذهب بمقدار 419 عقد مقارنة مع
التقرير السابق، كما انخفضت عقود بيع الذهب بمقدار 1141 عقد مقارنة مع التقرير
السابق.

البيانات المتأخرة الصادرة عن
تقرير لجنة تداول السلع الآجلة (
COT) تظهر ارتفاع عقود شراء الذهب بشكل محدود
مما يعني عدم ثقة الأسواق في الاستثمار في الذهب بعد، بينما في المقابل تقوم
الأسواق بتقليص عقود بيع الذهب أيضاً وذلك بسبب عدم الاستقرار في توقعات الأسواق
بشأن مستقبل أسعار الفائدة الأمريكية وهو ما ينعكس على الطلب الغير واضح على
الذهب.

0
    0
    سلتك فارغةالعودة للمتجر